السبت، 29 أغسطس، 2009

حتى لا يموت الأمل

حتى لا يموت الأمل
كم من شاب فينا وجد نفسه حبيسا ليأس واحباط أصبح سمة أساسية من سمات هذا العصر
ولكن في وسط هذا اليأس الرهيب من الحياة ومن الواقع الذي نعيشه يوجد داخل كل شخص فينا بذرة أمل يجب أن نحافظ عليها حتى تصبح شجرة حياة تأخذنا من طي النسيان الي ذاكرة الأيام.
أنا شاب وعندي طموح يقتله اليأس ولكن لابد أن أنتصر في معركتي مع اليأس انها ليست معركة شخص مع احساس داخلي .. ولكنها حرب جيل بأكلمه مع أخطر الأخطار التي تواجهه وهو خطر اليأس والاستسلام لظروف لو اتحدنا سويا سوف ننتصر عليها.
أنا شاعر وعندما مسكت بقلمي لأكتب أغنية اعبر بها عن نفسي وعن جيلي وجدت نفسي أكتب أغاني بهذه العناوين المريرة جدا ( ماسك حبال اليأس بايديا – مات فيا الأمل – سايبالي ايه يا دنيا عشان أبكي عليه ) أليس في كل هذا مرارة تعبر عن مرارة هذا الجيل من الشباب ؟!

لقد أن الأوان أن أتغير بل نتغير سويا وأنا سأبدأ بنفسي عملا بقول الحق تبارك وتعالى في سورة الرعد: 
إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ" وفعلا أنا أسير أولي خطواتي نحو كسر اليأس والتغيير
وقد كتبت اغنية اسمها " حتغير " أقول في جزء منها :
العمر لسة فيه قد اللي فات وأكتر
حتي لو يومين .. ساعتين .. برضو حتغير
نعم
حتي لو ان العمر لم يبقي منه أكثر مما فات
لابد ان نتغير .. دائما الي الافضل
حتي لا يموت الامل

***********
أن الأوان أن نتغير
حتي لا يموت الأمل

شوفوا المقال في اليوم السابع

جميع الحقوق محفوظة كتب بتاريخ
26/8/2009
خطاط الغرام
نبيل ثابت

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة